3/31/2016 9:18:51 AM

اهواز – استمرار حملة الاعتقالات العشوائية ضد الشباب

اعتقال الشباب في أهواز – أرشيف

اعتقال الشباب في أهواز – أرشيف

 

أهواز – تواصلا لحملات الاعتقال العشوائية التي طالت  الشباب، أوقفت القوات القمعية صباح يوم الثلاثاء 29 مارس عجلة من طراز برايد في شارع 22 بهمن في تقاطع حي «انقلاب» وشهداء أهواز واعتقلت عددا من ركابها الشباب. ثم قامت القوات القمعية بنقلهم فورا الى المقر 17 المسماة بمقر هادي بعد توثيق أيديهم بالصفاد ولا تتوفر معلومات بعد عن مصير هؤلاء الشباب.
ولم يعطي مسؤولو النظام في أهواز شرحا لعوائلهم التي راجعتهم ولم يكشفوا حتى عن موقع احتجازهم.
يذكر أن القوات القمعية التابعة للنظام وخوفا من انتفاضة المواطنين، يقومون منذ آسابيع بمداهمة الشباب الأهوازيين بشكل عشوائي في مختلف مناطق المدينة بهدف خلق أجواء الرعب ويتم الاعتقالات أمام أعين الناس متعمدا.
كما جدير بالذكر أن القوات القمعية للنظام اقتحمت يوم السبت 27 مارس مطعما في شارع «فرحاني» واعتقلت 20 من الشباب الحاضرين في المطعم واقتادوهم الى جهة مجهولة. كما وفي مداهمة همجية أخرى في منتصف الليل اعتقلت قوات القمع عددا آخر من الشباب في المنطقة المسماة بـ «انقلاب» ونقلتهم الى مخابرات أهواز. ولم تحصل عائلات المعتقلين على جواب من قبل رجال المخابرات سيئة الصيت في أهواز.
وتأتي هذه الحملات عقب تجمعات احتجاجية يقوم بها المواطنون على خلفية المواهات بين قوى النظام وبين أصحاب البسطيات وغيرهم من الشرائح  العماليه في آهواز. ويهدف النظام بهذه الاعتقالات العشوائية الى احتواء الاحتجاجات الشعبية وتخويف المواطنين.

مواقع التواصل الاجتماعي

تابعونا في مواقع التواصل الاجتماعي

برامج الموبايلات