4/17/2016 5:22:14 PM

رئيس المصرف المركزي للنظام يعترف بأن الإتفاق النووي لم يسفر عن أي مكسب اقتصادي لإيران

مجلس النواب الأميركي يعارض كل محاولة لحصول النظام الإيراني على الدولار الأمريكي

مجلس النواب الأميركي يعارض كل محاولة لحصول النظام الإيراني على الدولار الأمريكي

 
إعترف رئيس المصرف المركزي للنظام بأن الإتفاق النووي لم يسفر عن أي مكسب اقتصادي قائلا: ”إن الإتفاق النووي دخل حيز التنفيذ منذ أشهر لكن حظر التعامل بين البنوك المسماة بـ «تداول الدولار» حال دون إمكانية استخدام إيران الخدمات حسب الدولار في التبادل الخارجي”.
الإتفاق النووي دون أي مكسب
وأكد ولي الله سيف خلال مقابلة أجراها معه تلفزيون بلومبرغ أن: ”الإتفاق النووي بين إيران ومجموعة 1+5 والمسمى بـ برجام حتى الآن لم يسفر إلى أي مكسب اقتصادي لطهران ولا تملك إيران مقدرة الحصول على أموالها المجمدة البالغة 100 مليار دولار في الخارج بعد مرور 3 أشهر على تنفيذ الإتفاق وإنها تسعى لإيجاد حل لاستخدام الدولار من أجل دفع حساباتها في التبادلات الخارجية”.
وأضاف رئيس المصرف المركزي للنظام: ” رغم أنه من المقرر أن تكون الإيداعات الإيرانية في البنوك الخارجية قابلة للحصول فمازالت البنوك الأوروبية قلقة من انتهاك القوانين الأميركية والتعرض لغرامات أميركية باهظة” وتابع بالقول: ”بالكاد لم تكتسب إيران أي شيء من هذا الإتفاق المبرم 17 كانون الثاني 2016 وإننا بحاجة ماسة لتصريف العملة الصعبة لنتمكن من دفع الأموال إلى منتجي السلع وهذا يستلزم الوصول إلى النظام المالي الأميركي”.

مواقع التواصل الاجتماعي

تابعونا في مواقع التواصل الاجتماعي

برامج الموبايلات