6/16/2016 5:30:53 PM

ايران.. احتجاج أكبر اتحاد عمالي كندي على جلد العمال في ايران ودعمه للسجين السياسي جعفر عظيم زاده

 
أصدر أكبر اتحاد عمالي كندي رسالة احتج فيها على جلد العمال الكادحين الايرانيين معلنا عن دعمه للسجين السياسي المضرب عن الطعام جعفر عظيم زاده.
وجاء في جانب من الرسالة: «نيابة عن الاتحاد العمال للخدمات العامة في كندا اننا نعلن استيائنا البالغ فيما يتعلق بالحكم الجائر الصادر بجلد 17 عامل لمنجم آق دره للذهب بالسوط في شهر مايو 2016 في ايران. هؤلاء العمال كانوا قد احتجوا من أجل أمنهم المهني وضد فصلهم عن العمل. ان صدور هكذا أحكام لاانسانية ضد العمال المحتجين يمثل خرقا صارخا للصكوك الدولية فيما يتعلق بحقوق العمال والحقوق الانسانية».
وأشار جانب آخر من الرسالة الى حالة جعفر عظيم زاده العامل المسجون الذي بدأ اضرابا عن الطعام في 29 ابريل  احتجاجا على الظروف اللاانسانية السائدة في السجن والاحكام الجائرة وأكد قائلا: «نحن قلقون من الحالة الصحية لجعفر عظيم زادة رئيس مجلس اداره الاتحاد الحر للعمال الايرانيين الذي بدأ اضرابا عن الطعام منذ 29 ابريل. انه محبوس في سجن ايفين منذ نوفمبر2015 للقضاء بالحبس 6 سنوات بتهمة ”الاجتماع والتواطؤ بقصد العمل ضد الأمن الوطني“ بينما كان يمارس نشاطا عماليا. جعفر يعيش اضرابا مفتوحا للاحتجاج على هذه الاتهامات المفبركة واننا قلقون من استخدام الحكومة الايرانية هكذا اتهامات مفبركة ضد النشطاء في حقوق العمال الذين يدينون السياسات اللاعمالية للحكومة الايرانية. اننا نطالب بالافراج الفوري وغير المشروط لهم. اننا ندين بقوة الاحكام الجائرة بالجلد الصادرة على عمال منجم آق دره للذهب. لأن الجلد هو عمل قاس ونوع من التعذيب ويجب وقفه فورا واعلانه أمرا محظورا». 

مواقع التواصل الاجتماعي

تابعونا في مواقع التواصل الاجتماعي

برامج الموبايلات