1/13/2018 10:00:24 AM

وزير امريكي سابق: إن أكثر الطرق تأثيرا أمام أمريكا هو الاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

توم ريتش أول وزير الأمن الوطني للولايات المتحدة الأمريكية

توم ريتش أول وزير الأمن الوطني للولايات المتحدة الأمريكية

كتب «توم ريتش» اول وزير الأمن الوطنى الامريكى مقالا نشره موقع «تاون هال» اليوم الجمعة 12يناير دعا فيه الى الإعتراف بالمجلس الوطنى للمقاومة الإيرانية. وجاء في المقال:
هزت إيران أكثر من أسبوع بسبب الإحباط من الفقر والبطالة، لكنها سرعان ما أصبحت دعوة للإطاحة بنظام قمعي. وكانت الاحتجاجات ظاهرة غير متوقعة، على الرغم من أن آلاف المظاهرات على نطاق أصغر، بمطالب محدودة، تلاحظ في العام الماضي.
ما كان غير متوقع هو الرد الوحشي من قبل نظام الملالي. وفى يوم الجمعة اصدر المجلس الوطنى للمقاومة الايرانية احصاءات عن الخسائر البشرية خلال الايام التسعة الاولى من المظاهرة. ووفقا للمعلومات التي قدمتها  شبكة مجاهدي خلق في المجلس الوطني للمقاومة فإن التحالف قد قرر أن ما لا يقل عن 50 شخصا قتلوا وألقي القبض على ما لا يقل عن 3000 شخص ...
وعلاوة على ذلك، يجب على الحكومات الغربية أن تعترف بأهمية المصادر العامة للمعارضة الديمقراطية المنظمة. إن المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مستعد لرفع علم التضامن ضد استمرار الحكومة  الدينية. في السنوات الأخيرة، كانت القوة الدافعة الرئيسية للمظاهرات العديدة في جميع أنحاء الجمهورية الإسلامية.
ومن الواضح أن النظام الإيراني يرى أن المجلس الوطني للمقاومة هو أكبر تهديد للدكتاتورية الدينية. إن أكثر الطرق تأثيرا أمام الولايات المتحدة  للمواكبة مع المواطنين الايرانيين والمجموعات المؤيدة للديمقراطية في إيران هي الاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وقيادتها والتزامها بإيران حرة وديمقراطية وغير نووية.

مواقع التواصل الاجتماعي

تابعونا في مواقع التواصل الاجتماعي

برامج الموبايلات